القاهرة | النجم العالمي ليو ميسي سفيرا لحملة تور ان كيور من اجل عالم خال من مرض الالتهاب الكبدي الوبائي "سي"

  • الأربعاء ٢٢ / فبراير / ٢٠١٧
  • عدد التعليقات : 1931

 

 كتب   شريف مكاوي

  

أطلقت  شركة برايم فارما  شراكتها مع مؤسسة ليو ميسي و حملة “Tour n’ CUREللسياحة العلاجية لتعظيم كافة جهودهما من اجل الحد من انتشار مرض الالتهاب الكبدي الوبائي"سيعالمياً.

حضر اللاعب ونجم كرة القدم الأسطوري ليو ميسي، الي مصر في زيارة للعاصمة القاهرة،باعتباره ممثلا "لمؤسسة ليو ميسي"، ليعلن انضمام مؤسسته  إلى حملة  "Tour'N Cure"،العالمية والتي تهدف إلى مساعدة العالم فى الحد من مرض الالتهاب الكبدي الوبائي "سي".حيث يقدر عدد المصابين بهذا المرض حوالي (160) مليون شخص حول العالموسيقومميسي بدعم الحمله بدوره  العالمي كسفيرا لها  للمساهمة فى هذا العمل النبيل.

 

حضر حفل استقبال ميسي الضخم اكثر من 600 شخص، يمثلون شركات وهيئات وأفرادومؤسسات  كثيرة تساند بدورها الفعال فى هذا المشروع القومي للحد من هذا المرض حولالعالمبدأ الحدث الرئيسي لليوم عندما تم عرض الفيلم الخاص بالحملة العالمية  لأول مرة،بمشاركة ليو ميسي، وذلك بهدف توصيل رسالة هامة للعالم  أن مرض الالتهاب الكبديالوبائي "سيقد أصبح له علاج إلا أن رحلة العلاج طويلة، وتتطلب انفاق مبالغ طائلةللوصول لمرحلة الشفاء الكامل من هذا المرض.  

 

يسعى ميسي والمشاركين فى الحملة جعل العالم مكان أفضل، عن طريق الوصول بهدفتخليص العالم من مرض الالتهاب الكبدي الوبائي "سي". فضلا عن مساهمة ميسي والمؤسسةالخاصة به بالعمل من اجل تخليص العالم من هذا المرض، وأيضاً تخطي عقبة قائمة الانتظارالطويلة للحصول على العلاج والحد من التكاليف الهائلة التى يتكبدها المريض.

فبجانب إمتاع الملايين حول العالم بموهبته كونه من أفضل لاعبي كرة القدم فى العالم،يتمتع ليو ميسي بقلبا وحسّا نحو مساعدة المحتاجين وغير القادرين ، مما دفعه إلى إنشاءمؤسسة ليو ميسي لتساعده فى نشر عمله الإنساني فى كل مكان.   

 

قال  ليو ميسي خلال الإعلان الذي تم إطلاقه اليوم : اتخذت خطوة هامه  نحو عالم أفضلواستكمالاً لعمل المؤسسة، قررت أن أبدأ محاربة المرض ومساندة كل الأهداف الراميةللوصول إلى عالم خالِ من مرض الالتهاب الكبدي الوبائي "سي"

 

عندما بدأت علاقة ميسي مع حملة Tour n’ Cure للمساهمة للتخلص من مرض الالتهابالكبدي الوبائي "سي"، قررت مؤسسة ليو ميسي القيام برعاية وعلاج 3000 حالة مرضيةحول العالم كبداية، ونسعي لقيادة كل المهتمين بعلاج هذا المرض حول العالم  من القادرينوالمؤثرين في عالمنا لإيقاف قوائم  الانتظار الطويلة للعلاج من مرض الالتهاب الكبدي الوبائي"سيلأنه لا يجب أن ينتظر المريض طويلاً للحصول على العلاج خاصة اذا كان العلاجمتوفرا بالفعل .  

 

بدأت حملة إنسانية  عالمية تحت اسم Tour n’ Cure فى مصر للاستفادة من اختباراتوتجارب وخبرات الأطباء المصريين فى التعامل مع المرض اللعين، كمشروع للتخلص منالمرض نهائياً فى مصر والعالم أيضاًفقد تمكنوا من علاج 850 ألف حالة فى عام واحدوقد ذاع صيت هذا الخبر دوليا وهو عملا رائعا يحسب 

اترك تعليقك على الخبر