نجاح كبير لمسرحية إكرام الحلم دفنة بحضور جماهيري غيرمسبوق بساقية الصاوي

  • الخميس ٢٤ / أكتوبر / ٢٠١٩
  • عدد التعليقات : 1

كـتب : حاتم عطيه

تحت شعار مصر ستظل رائدة في العمل المسرحي

قدمت فرقة THE ART MASSEGE مسرحية " إكرام الحلم دفنه " في ساقية عبد المنعم الصاوي بالزمالك وسط حضور جماهيري ضخم .

غابت العروض المسرحية عن أذهان المصريين لسنوات عدة وأصبحت السينما هي الإختيار الوحيد لمشاهدة عرض تمثيلي ، ولكن في السنوات الأخيرة بدأ المسرح يأخذ حيزاً أكبر ويصارع من أجل عودته ... وكذلك يذهب البعض إلى إتهام الجمهور المسرحي بأنه فقد ذوقه ، لكن بالطبع يوجد الكثير والكثير ممن يرفضون هذا الرأي ، ويرون أن هذا ليس صحيحاً ، فالجمهور يستطيع التفريق بين الغث والثمين ، وبين الحقيقي والمزيف ، يستطيع أن يتجاوب مع الفنون التي تعبر عنه وعن حياته تعبيراً حقيقياً ، ويأتي تفسير عزوف الجمهور لفترة من الزمن كان بسبب تخلي المسرح عن دوره الحقيقي في معاركه مع قضايا الواقع التي نعيش فيها وبالتالي لم ير الجمهور نفسه فوق خشبة المسرح ، وهنا كان لأبطال مسرحية " إكرام الحلم دفنه " رأي آخر .

فالمسرحية تحمل رسالة ورؤية جديدة خاصة في العلاقة بين الآباء والأبناء في صورة الصراع بين حب وتدخل الأهالي في مستقبل وكيان الأبناء ...

مسرحية " إكرام الحلم دفنه " … هي المزج بين الواقع والمستقبل ،،، وتطرح سؤال هام للجميع … هل من الممكن أن تحقق حلمك في ظل الظروف التي تُحيطك من جوانب الحياة ،،، أم إكرام الحلم دفنه ؟؟؟!!! ……

مسرحية " إكرام الحلم دفنه " بطولة كلاً من :

أحمد عبد الصبور ، أحمد القاضي ، سماح المصري ، محمد عجيبة ، يوسف مصطفى ، ضحى محمد ، خلود فتحي ، رحاب زيدان ، خالد الهلالي ، مها عادل ، محمد حسن ، صالح عادل ، إبراهيم محمد ، محمود عبد الغني ، مصطفى النفيلي ، رحاب إبراهيم ، عاصم محمد ، هشام محمد ، أحمد شاهين ، قدورة .

مسرحية " إكرام الحلم دفنه " مأخوذة عن مسرحية " فوتوشوب " للمؤلف / محمد خليفة .

والمسرحية دراماتورج وإخراج / محمد سامي .

ومخرج منفذ / إيهاب النجار  ، وإعداد موسيقى / محمد عماد ، شيماء شمس الدين .

مساعد مخرج ومدير الدعاية : سلمى محسن .

فوتوغرافيا : بيرو .

وإضاءة : عبد الرحمن السيد ،،، وديكور : مينا عياد ،،، ميريهام يوسف .

وفي حديث خاص مع الحضور ...

قال الفنان القدير " سيف عبد الرحمن " : إنه سعيد بهذا العرض وأن مصر ستظل رائدة في العمل المسرحي ، لافتاً إلى أن الجمهور المصري دائماً متشوق للفن الراقي الممتع ، بينما وصف العرض بأن الشباب عزفوا أنشودة رائعة من العمل الجماعي .

وفي سؤال خاص ... ماذا يعني لك المسرح ؟

المسرح يعني بالنسبة لي قوة الفعل ، طبيعته الدرامية تقوم علي الفعل ، وتأثيره مرتبط بإحداث الفعل ، بهدف التغيير ، أو الكشف والتعرية وإتخاذ الموقف ، وهو المتعة البصرية في نفس الوقت ... المسرح هو الحرية ، وبدونها لن يستطيع الحضور ، المسرح الفرعوني أقدم المسارح ، ولكن الفرق بيننا وبين اليونانيون ، هو أنهم أستطاعوا تقديم المسرح وإستمراره ، وذلك لأنهم أخرجوه من المعابد ، وتوجهوا به للجمهور، بينما المسرح المصري القديم ظل متمسكاً بصفته الدينية ، وظل داخل المعبد رافضاً الخروج للناس ، فمات وأنتهي لفترة زمنية كبيرة ... هكذا يكون المسرح ، حياً إذا أستطاع التواجد بين الناس ، معبراً عنهم وعن حياتهم ، وميتاً إذا أبتعد عنهم وعن حياتهم .

بينما كان آراء العديد من الجمهور الذين تلفتهم الحيوية التي يؤدي بها الممثلون العرض المسرحي ، خاصة وأن المسرحية تحولت إلى ظاهرة تجذب إقبالاً من الجمهور من مختلف الأعمار من الصغار والشباب والكبار .

حيث قال " محمد علي " أحد المشاهدين لمسرحية " إكرام الحلم دفنه " : أن المسرحية في منتهى الجمال فهي تقدم فن راقي ورسالة هادفة ، ولقد أفتقدنا هذا النوع من الفن مع غياب المسرح .

وقال " سمير عزيز " مشاهد أخر لمسرحية " إكرام الحلم دفنه " : يختلف المسرح عن السينما حيث يشعر الجمهور بإستعراضات الممثلين أمام أعينهم مما يساعد على التفاعل مع الأحداث .

 فوسط إقبال جماهيري ملحوظ نلاحظ أن المسرحية تزداد حباً وعشقاً لدى الجمهور ، فأصبحت المسرحية تستعيد الجمهور الغائب ، وصارت كفنارة يهتدي إليها الجمهور .

فالكثير ينظر للمسرحية على أنها إحياء للتراث المسرحي الكوميدي الإجتماعي الهادف الذي يخلو من الملل والبعد عن الإفهات المبتزلة .

حضر العرض المسرحي لمسرحية " إكرام الحلم دفنه " مجموعة كبيرة من الشخصيات العامة المحبين والعاشقين لفن المسرح ، وكان من أبرز الحضور :

الفنان القدير سيف عبد الرحمن ، الأستاذ وائل السعيد المنتج الفني ، وأستاذة حمدية عبد الغنى رئيس قسم الإذاعة والتليفزيون بجريدة صوت الأمة ، والمهندس وائل السرنجاوي نائب رئيس مجلس إدارة الإتحاد المصري للجومباز ، وأستاذ أيمن عدلي المذيع والإعلامي ورئيس شعبة التدريب بنقابة الإعلامين ، وأستاذ خالد الفوال المنتج ، وأستاذ كامل فارس المونتير بقناة  dmc  ، والفنانة روعة الخولي .

اترك تعليقك على الخبر