وزارة الرى : توعية 2800 مواطن ضمن حملة " كل نقطة بتفرق " على مستوى الجمهورية

  • الخميس ٢٨ / مارس / ٢٠١٩
  • عدد التعليقات : 0

كتب : الصافى عبدالله

فى إطارتوجهات الدولة وجهودها المتواصلة لتنمية وادارة الموارد المائية فى مصر باعتبارها الركيزة الأساسية لقاطرة التنمية المستدامة فى مصر تقوم وزارة الموارد المائية بتنفيذ العديد من حملات التوعية المائية المكثفة على مستوى الجمهورية مستخدمة فى ذلك اساليب متنوعة ، بالتعاون والتنسيق مع كافة الوزارات والجهات المعنية ، ومنظمات المجتمع المدنى ، وذلك لتدريب وتوعية جموع المواطنين من مختلف الفئات على آليات الحفاظ على الموارد المائية وحمايتها وترشيد استخداماتها من أجل القيام بواجبهم المنوط بهم فى أداء رسالة التوعية وإرساء مفاهيم ومبادئ أخلاقيات التعامل مع المياه على المستوى القومي والحفاظ على المياه من منظور أخلاقى والتأكيد على التحديات التى تواجه الموارد المائية فى مصر وحثهم على توعية جموع المواطنين بضرورة ترشيد اﻹستخدام والحفاظ على نهر النيل وفرعيه وكافة المجارى المائية فى جميع أنحاء الجمهورية للوفاء بمتطلبات مختلف قطاعات الدولة من زراعة وصناعة وأغراض الشرب فى ضوء تنامى الزيادة السكانية وزيادة الطلب على المياه على الرغم من  ندرة ومحدودية الموارد المائية فى مصر وتناقص نصيب الفرد من المياه الى مستويات أدنى من حد الفقر المائى العالمى والمحدد بـ1000 متر مكعب للفرد فى العام .

وقد تناولت الندوات أيضاً التأكيد على استراتيجية الأربعة تاء والمتمثلة في تحسين نوعية المياه فى مصر وترشيد الإستخدامات فى القطاعات المستهلكة للمياه وتنمية الموارد المائية الحالية عن طريق التعاون مع دول حوض النيل وتنفيذ مشروعات استقطاب الفواقد فى أعالى النيل لإضافة إيرادات مائية جديدة تلبى متطلبات الزيادة السكانية المتسارعة بمصر ودول الحوض بالإضافة إلى تهيئة البيئة المواتية من أجل رفع كفاءة الموارد المائية والحفاظ عليها وحمايتها من الهدر والتلوث والتكيف مع التغيرات المناخية ، فضلا عن توعية جميع المواطنين بالموقف المائى المصرى وحجم التحديات التى نواجهها فى هذا الصدد وحثهم على القيام بدورهم على الوجه الأكمل فى الحفاظ على الموارد المائية ونهر النيل من خلال ندوات التوعية لجميع الفئات بالدولة ومخاطبة قادة الرأى والعلماء ورجال الدين وطلبة المدارس والمرأة المصرية والمزارعين ، وتشجيع منظومة التدريب لرفع كفاءة العاملين بالوزارة من مهندسين وفنيين وإداريين من أبناء مدرسة الرى المصرية ، وتطبيق الخطط والإستراتيجيات والسياسات التى يتم وضعها للإرتقاء بمنظمة الرى والصرف وتأهيل شبكات المجارى المائية والمنشئات الكبرى على نهر النيل وتوضيح مزايا مشروعات تطوير الرى وزيادة العائد من تطبيق انظمة الرى الحديث وتحقيق الاستفادة المثلى من نقطة المياه .

وقد بلغ إجمالى عدد الندوات التى قامت الوزارة ممثلة فى الإدارة المركزية للتوعية والإرشاد المائى بتنفيذها على مدى الأشهر التسعة الماضية 374 ندوة تم خلالها توعية وتدريب أكثر من 26 ألف مواطن من مختلف الفئات بالدولة تضمنت 1140 واعظاً من علماء الأزهر الشريف ، وكذلك 1120 إماماً وخطيبا بوزارة الأوقاف ، و 1030 من رجال الدين والقساوسة والسادة ألأقباط ، إضافة الى 2320 مواطنا بالجمعيات الأهلية ومنظمات المجتمع المدنى .

فضلا عن 5300 من تلامذة المدارس الحكومية والخاصة ، وكذلك 2000 مواطن بمراكز الشباب والعمال ، الى جانب 220 مواطنا  بهيئة قصور الثقافة ، علاوة على 2730 سيدة بالتعاون مع الإدارة العامة لثقافة المرأة والمراكز الثقافية بوزارة الثقافة الى جانب 830 سيدة من السيدات عضوات المجلس القومى للمرأة ، وأيضا 600 موظف بمختلف الوزارات المعنية ، وكذلك 3920 طالبا وطالبة  على مستوى الجامعات والمعاهد المصرية ، وكذلك 7800 مزارع ومسئولى روابط ومستخدمى المياه بمختلف المحافظات .

كما تضمنت الندوات مشاركة الإدارة المركزية للتوعية والإرشاد المائى فى حملة " كل نقطة بتفرق " والتى تنظمها الوزارة بالتعاون مع الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى بالتنسيق مع كافة الوزارات

اترك تعليقك على الخبر